The role of FOSS in driving entrepreneurship

The Ministry of Information and Technology organized the 10th session of Shurkum under the title of “the role of Free and Open Source Software (FOSS) in enhancing entrepreneurship.” The session was held in Sas Center for Mobile Apps Development in Knowledge Oasis, Muscat on Sunday the 29th of December, 2019 from 10:30 am to 12:30 pm.

The session covered a variety of topics like the actual utilization of FOSS in Oman and its influence on the economy, education and entrepreneurship. Another topic discusses challenges facing individuals and organizations that want to benefit FOSS in Oman. The session will also discuss enabling FOSS utilization in the Omani market and the relation between FOSS and Open Data. This session targets different audiences like interested government entities, private organizations aiming to develop their business and different members of the public.

It is worth to mention that Shurkum is an initiative that was implemented by the Ministry of Technology and Communications in 2014 to reinforce community eParticipation in the projects that that the ministry carries out. The initiative aims to achieve interaction between the Ministry and different segments of the society to listen to their opinions to achieve more transparency and positive effective participation, thus improving the projects, initiatives and policies of the ministry. The initiative started with open discussion sessions through which the ministry’s top management meets face-to-face with the different target groups of the community in order to take public’s opinions and suggestions. All suggestions and proposals are gathered to be presented to the management and based on which they take the appropriate decisions.


محاضرة البرمجيات مفتوحة المصدر في شركة جوجل

نظمت وزارة التقنية والاتصالات وكلية الهندسة بجامعة السلطان قابوس محاضرة بعنوان البرمجيات مفتوحة المصدر في شركة جوجلقدمها المهندس حسين المسقطي، مهندس علاقات العملاء بشركة جوجل بلندن وذلك بتاريخ الاثنين 30 ديسمبر 2019م بقاعة المحاضرات 2 بجامعة السلطان قابوس.

استعرض م.حسين خلال المحاضرة جهود شركة جوجل في دعم البرمجيات مفتوحة المصدر والمجتمعات حولها. وقدم م.حسين نبذة تاريخية لتطور تقنيات الحاويات containers المفتوحة المصدر والتي بدأت تقدم مميزات أفضل من أنظمة محاكاة الأنظمة virtualization وتم استعراض مساهمات شركة جوجل في هذا المجال وبخاصة من خلال مشروع Kubernetes المفتوح المصدر.

بعد ذلك قدم م.حسين نبذة تاريخية لتطور تقنيات تحليل البيانات الضخمة ومساهمة جوجل في هذا المجال وتقديم أحد المشاريع المشهورة عالميا الأن وهو مشروع Tensorflow المفتوح المصدر والمتخصص في تعلم الآلة والذكاء الاصطناعي. بعد ذلك تم فتح المجال للحضور للمناقشة وطرح الأسئلة في مضمون المحاضرة.


"التقنية والاتصالات" تناقش دور البرمجيات الحرة ومفتوحة المصدر في تعزيز ريادة الأعمال

نظمت وزارة التقنية والاتصالات بتاريخ الأحد 29 ديسمبر 2019م في مقر مركز ساس لتطوير تطبيقات الهواتف الذكية التابع للوزارة النسخة العاشرة من لقاء المشاركة المجتمعية شوركموالتي ناقشت دور البرمجيات الحرة ومفتوحة المصدر في تعزيز ريادة الأعمال، بحضور عدد من ممثلي المؤسسات الحكومية والخاصة.

افتتحت الجلسة بعرض مرئي تناول تاريخ البرمجيات الحرة ومفتوحة المصدر من انتاج مؤسسة البرمجيات الحرة الراعية لمشروع جنو الحر والرائدة في التوعية وتطوير البرمجيات الحرة، وشارك في الجلسة كل من البروفسور حاج بوردوسن عميد كلية الهندسة بجامعة السلطان قابوس، والدكتور رياض البلوشي مدير دائرة الاتفاقيات والتعاون الدولي بوزارة الشؤون القانونية، وخليل المعولي تنفيذي مشاريع بوزارة التقنية والاتصالات، ومازن السعدي شريك مؤسس ورئيس قسم التقنية في شركة مزاد، وركزت الجلسة على عدد من المحاور هي: مدى الاستفادة من البرمجيات الحرة ومفتوحة المصدر في مجال التعليم، وطرق توجيه المستخدمين لاستخدامها كبديل للبرمجيات المغلقة، إضافة إلى تشجيع الشركات الخاصة للاستثمار في قطاع تقنية المعلومات والاتصالات بالاستعانة بهذه التطبيقات. كما تناولت الجلسة تأثير البرمجيات الحرة على الجانب الاقتصادي، وريادة الأعمال، والتحديات والعقبات التي تواجه الاستفادة من البرمجيات الحرة ومفتوحة المصدر في السلطنة، كما تم مناقشة العلاقة بين البرمجيات الحرة ومفتوحة المصدر والبيانات المفتوحة.

الجدير بالذكر أن وزارة التقنية والاتصالات بدأت بتنفيذ مبادرة شوركمفي 2014، لتطبيق المشاركة المجتمعية في المشاريع التي تعمل عليها الوزارة لتحقيق التفاعل بينها وبين مختلف فئات المجتمع؛ لأخذ مشورتهم والاستماع إلى آرائهم ومقترحاتهم بهدف تطوير تلك المشاريع والمبادرات وفي كل جلسة يتم التركيز على محور معين كما هو الحال في الجلسة العاشرة والأخيرة في هذا العام والتي ركزت على دور البرمجيات الحرة ومفتوحة المصدر في تعزيز ريادة الأعمال.


عرض تعريفي عن مبادرات تنمية المجتمع الرقمي بمحافظة مسندم

بخاء – كتبه: أحمد خليفة الشحي

نفذت وزارة التقنية والاتصالات بمحافظة مسندم عرضا تعريفيا عن مبادرات تنمية المجتمع الرقمي بقاعة أتانا خصب بمحافظة مسندم استهدف اللقاء جميع المختصين بتقنية المعلومات في الحكومة بالمحافظة قدم العرض فريق مكون من خليل إبراهيم المعولي تنفيذي مشاريع ومهند ناصر يوسف الناعبي رئيس فريق بمركز ساس لتطوير تطبيقات الهاتف حيث تناول في البداية استراتيجيات عمان الرقمية وهي إحدى الخطوات الرامية إلى تحويل اقتصاد السلطنة إلى الاقتصاد المبني على المعرفة كما تناول الفريق محاور الرؤية الاستراتيجية لرؤية عمان الرقمية وهي تنمية قدرات المجتمع ومشاريع قطاع تنمية المجتمع الرقمي وتدريب المجتمع في مجال تقنية المعلومات والتدريب التخصصي والمبادرة الوطنية للحاسوب الشخصي وبرامج تدريبية متنوعة وتطوير صناعة تقنية المعلومات والاتصالات بعدها استعرض الفريق خلال اللقاء الدورات والورش المخطط تنفيذها بمحافظة مسندم عام (2020) وهي مسرح الابتكار للأطفال في تقنية المعلومات ودورة في مجال أمن المعلومات ودورة في مجال تطوير تطبيقات الهواتف الذكية ودورة في البرمجيات الحرة والمفتوحة الصدر كما عرّف الفريق كذلك خلال اللقاء حول مفهوم البرامج المقرصنة؟ ومفهوم ملكية البرمجيات في الحاسوب؟ وأمثلة أنظمة التشغي الخاسوبية المختلفة؟  حيث تم التعريف بالبرمجيات الحرة ومفتوحة الصدر ومميزات البرمجيات الحرةوفي ختام العرض تم فتح المجال للنقاش وتم الرد على استفسارات الحضور من قبل الفريق.


بالتعاون بين "التقنية والاتصالات" و"وايبرو العالمية" مذكرة تفاهم لتدشين مركز للبرمجيات الحرة ومفتوحة المصدر في السلطنة

وقَّعتْ وزارة التقنية والاتصالات مذكرة تفاهم مع شركة وايبروالمتخصصة في الاستشارات وخدمات العمليات التجارية في مجال تقنية المعلومات، لتدشين مركز للبرمجيات الحرة ومفتوحة المصدر. ووقع المذكرة الدكتور سالم بن سلطان الرزيقي من جانب وزارة التقنية والاتصالات، وسنجيف تايال نائب رئيس شركة وايبرو ورئيس أعمالها في منطقة الشرق الأوسط.

وبموجب المذكرة، ستتعاون الوزارة مع شركة وايبرو في بناء المركز وتشغيله واستدامته، إضافة لتسريع تبني القطاعات الحكومية والخاصة في عمان ودول مجلس التعاون للتقنيات الحرة ومفتوحة المصدر.

ويهدفُ المركز إلى بناء قاعدة بيانات من الموهوبين الذين تخرَّجوا من مختلف برامج تقنية المعلومات والاتصالات، وتخصصوا في مجال البرمجيات الحرة ومفتوحة المصدر، عن طريق برامج التدريب وتنمية المهارات. وسيشجع على الابتكار المشترك عن طريق التعاون مع المؤسسات الصغيرة والمتوسطة والكبيرة الموجودة في السلطنة؛ بما يعزز الاسهام في الاقتصاد المحلي والوطني.

وستعمل الوزارة مع وايبرو على تطوير الحلول والخدمات التي تستخدم التقنيات الحرة ومفتوحة المصدر لتعزيز القطاعات المختلفة في السلطنة، والتي تتمثل في: التحول الرقمي، والثورة الصناعية الرابعة، وتحديث الأنظمة القديمة، والذكاء الاصطناعي، وهندسة البرمجيات السحابية في مجال التعليم، والموارد والمرافق الطبيعية، والخدمات المصرفية والمالية والتأمينات، والأمن والدفاع، والنقل واللوجستيات، والحكومة، وقطاعات السياحة والاتصالات.

وقال حسن فدا اللواتي المدير العام لقطاع تنمية المجتمع الرقمي في وزارة التقنية والاتصالات: إنَّ هذه المذكرة تعد خطوة مهمة نحو تطوير الخبرات في المجالات مفتوحة المصدر في السلطنة وتطوير محفظة السلطنة الاستثمارية في المجال التقني. ونثق في أن هذا الاتفاق سيسهم في تحويل السلطنة إلى اقتصاد رقمي مزدهر سيعمل على توفير فرص وظيفية جديدة وتأمين مستقبل أفضل للشباب العماني.

وقال سنجيف تايال نائب رئيس شركة وايبرو ورئيس أعمالها في منطقة الشرق الأوسط: سعداء بشراكتنا مع وزارة التقنية والاتصالات العمانية؛ حيث إنَّ تطوير المواهب وتوطينها من المحاور الرئيسية في إستراتيجية عملنا، كما تعمل شركة وايبرو في عدة مشاريع في مجال تقنية المعلومات في السلطنة، ويعد هذا الاتفاق خطوة مهمة في توجهنا نحو دعمنا المستمر للسلطنة في مجال التقنية؛ بما يُعزز الإسهام في تحقيق أهداف القيمة المضافة المحلية للسلطنة إلى جانب تحقيق أهدافنا التجارية.

وقال أندرو أيتكن رئيس الممارسة العالمية مفتوحة المصدر في شركة وايبرو ليميتيد: متحمسون للعمل مع حكومة السلطنة للمساعدة في دعم الابتكار في الجانب التقني، والعمل على جعله أكثر حداثة عن طريق مختلف الأنشطة الإستراتيجية في المصادر المفتوحة.


MTC & Wipro sign MoU to launch a Center of Excellence (CoE) for open source

The Ministry of Technology and Communications (MTC), has signed a Memorandum of Understanding (MoU) with Wipro Limited, a leading global information technology, consulting and business process services Company to launch a Center of Excellence (CoE) for open source. The MoU was signed by Dr. Salim bin Sultan Alruzaiqi, Chief Executive Officer, MTC and Sanjeev Tayal, Vice President and Business Head, Middle East, Wipro Limited. Under this MoU, MTC and Wipro Limited will collaborate to build, deploy and sustain the CoE as well as accelerate adoption of open source technologies in the public and private sectors of Oman and the Gulf Cooperation Council (GCC) region.

The CoE will focus on building a talent base of Information and Communication Technologies (ICT) graduates specializing in open source capabilities through comprehensive training and skill development programs. It will encourage co-innovation by collaborating with local and regional industries (small, medium and large enterprises) in Oman and contribute to its in-country value (ICV). MTC will work with Wipro to develop solutions and services leveraging open source technologies to enable Digital Transformation, Connected Everything / Industry4.0, Legacy Modernization, Artificial Intelligence and Cloud Native Architecture for the education, energy, natural resources & utilities (ENU), banking, financial services & insurance (BFSI), defense & security, transport & logistics, government, tourism and communications industries in Oman.

The agreement is closely aligned to the Sultanate of Oman’s vision of positioning itself as one of the most recognized country for open source expertise in the Gulf Cooperation Council (GCC) region. Wipro will continue to make long-term investments in resources and infrastructure to build this CoE and help MTC unlock the potential of open source. Through this MoU, Wipro will expand its local presence in Oman and enable MTC to realize their goals of building a digital economy and becoming a regional IT powerhouse.

Hassan Fida Al Lawati, Director General, Digital Society Development, Ministry of Technology and Communications, Oman said, “This MoU is an important milestone towards developing open source expertise in Oman, and enriching the country’s technology portfolio. We are confident that this agreement will help Oman become a thriving digital economy with new job opportunities, providing Oman’s young generation a better future.”

 

Sanjeev Tayal, Vice President and Business Head, Middle East, Wipro Limited said, “We are delighted to partner with the Ministry of Technology and Communications, Oman. Talent development and localization have always been key focus areas of our business strategy. Wipro is engaged in multiple IT projects in Oman and this agreement is a significant step forward in our continued effort to support the Sultanate of Oman. This initiative aligns well with Oman’s ICV objectives and our business goals.”

Andrew Aitken, Global Open Source Practice Leader, Wipro Limited said, “We’re very excited to be working with the government of Oman to help support technology innovation and modernization with multiple strategic open source activities.”